ads
ads

تفاصيل أغرب جريمة بحلوان.. «طفل الـ10 سنوات» يقتل صديقة بـ«قطعة زجاج» والسبب «لعب الكوتشينة»!

الطفل المتهم
الطفل المتهم
عادل توماس

رغم مرور أكثر من شهرين على تلك الجريمة، آلا أن أهالى منطقة "المعصرة" بحلوان، مازالوا يتذكرون أغرب جريمة قتل حدثت منذ سنوات، ويتبادلوان كل أخبار جديدة فيها، حيث أنهى طفل فى العاشرة من عمره، حياة آخر يبلغ من العمر 6 سنوات، عقب مشادة بينهما أثناء "لعب الكوتشينة"، سويًا، الأمر الذى دفعه للاعتداء عليه بالضرب وملاحقته داخل قطعة أرض فضاء والتعدى عليه بقطعة زجاج بالضرب على رأسه، مما تسبب فى وفاته.

تعود تفاصيل الواقعة، عندما تلقت الأجهزة الأمنية بقسم شرطة المعصرة، بلاغا من "يسرا ب ر" 34 سنة، ربة منزل، ومقيمة عزبة الهجانة، والتى أفادت بغياب نجلها "منصور س ص" البالغ من العمر 6 سنوات، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 25 أحوال القسم.

وفى وقت لاحق تبلغ للقسم من الأهالى بالعثور على جثة الطفل المتغيب بقطعة أرض فضاء كائنة بمنطقة سكنه، وبالانتقال ومناظرة الجثة تبين وجود إصابات رضية بالرأس، وبعرضه على المبلغة تعرفت عليه، ولم تتهم أو تشتبه فى أحد.

على الفور تم عرض الأمر على اللواء هشام العراقى مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، وأمر بتشكيل فريق من البحث بقيادة المقدم شادى الشاهد رئيس مباحث قسم شرطة المعصرة، لكشف غموض الجريمة، وتبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة "عبد الرحمن أ م" 10 سنوات، من أطفال الشوارع وليس له محل إقامة ثابت.

عقب تقنين الإجراءات وتم إعداد الأكمنة، حتى تمكن ضباط مباحث القسم من ضبطه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وقرر بأنه حال لهوه والمتوفى بالمنطقة محل الواقعة" لعب الكوتشينة"، نشبت بينهما مشادة كلامية قام خلالها بالتعدى عليه بالضرب وملاحقته إلى قطعة أرض فضاء محل العثور على الجثة، والتعدى عليه بقطعة من الزجاج على رأسه، فاعتقد أنه فقد الوعى، وعند محاولة إيقاظة تبين وفاته ففر هارباً.

تم بإرشاده ضبط قطعة الزجاج المستخدمة فى ارتكاب الوقعة، كما أمكن التوصل لشاهد رؤية "عبد الرحمن ع أ" 10 سنوات، طالب، ومقيم عزبة الهجانة، والذى قرر بمشاهدته للمتهم أثناء تعديه على المجنى عليه وملاحقته بقطعة أرض فضاء محل العثور على الجثة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتمت إحالته إلى النيابة للتحقيق فى الواقعة.