ads

الفائزون والخاسرون في التكنولوجيا بعام 2016

مارك زوكربيرج
مارك زوكربيرج

مع اقتراب عام 2016 من نهايته، باتت هيمنة حفنة من شركات التكنولوجيا على المجتمعات العالمية أمرا واضحا للجميع.

وهو ما يجعل من الضروري معرفة ابرز اتجاهات التكنولوجيا في هذا العام، وأهم الفائزين والخاسرين في التكنولوجيا لهذا العام.

أولا: الفائزين:

1)  فيس بوك: حيث وصلت أرباح الشركة العالمية هذا العام إلى 6 مليارات دولار في الأرباع الثلاثة الأولى من العام الحالي، مع ارتفاع وصل إلى 1.79 مليار مستخدم نشط شهريًا، ومع نهجها في الخوارزميات غامضة، سيطر الفيس بوك على المعلومات التي تصل من ربع سكان العالم، لتصبح الشركة الإعلامية الأقوى في تاريخ العالم.


2) إيلون موسك: وهو مهندس من أصول جنوب إفريقية, لديه جنسية كندية وأمريكية، وقام خلال هذا العام بالكشف عن سيارة تيسلا الأمريكية ذاتية القيادة، وهو ما يعد أبرز كشف تكنولوجي في مجال السيارات هذا العام.


3) القراصنة: زادت عمليات القرصنة خلال هذا العام، خاصة في أواخره، مع إعلان شركة ياهوو البريطانية عن القرصنة على حسابات العملاء لديها في هذا الشهر.


الخاسرين

1) فيس بوك: رغم النجاح المالي الذي حققته الشركة، وجعلها الفائز الأول وفقًا لهذا التقرير، إلا أنها في الوقت نفسه نالت الكثير من الانتقادات هذا العام خاصة بعد حذف صورة الفتاة الفيتنامية العارية الهاربة من النابالم إبان الغزو الأمريكي لفيتنام، كما نالتها فضيحة التلاعب في الأخبار لصالح المرشح الجمهوري دونالد ترامب، الذي أصبح رئيسا للولايات المتحدة بعد تغلبه على منافسته الديموقراطية/ هيلاري كلينتون.


2) سامسونج: بعد فضيحة سامسونج جالكسي 7 والذي ينفجر بعد شحنه، تكبدت الشركة خسائر مالية فادحة، وتراجعت كثيرًا في العديد من الأسواق العالمية، بعد أن استطاعت السيطرة عليها في وقت سابق.


3) السائقون: فبعد الكشف عن السيارات ذاتية القيادة والتي باتت تستقطب الزبائن هذا العام، أصبح مستقبل السائقين في خطر، فهناك 3.5 مليون سائق في الولايات المتحدة الأمريكية مهددون بفقدان أعمالهم؛ بسبب تلك السيارات، التي يمكن أن تسحب البساط من تحت أقدامهم؛ حيث إنها أكثر أمانًا، وأقل تكلفة.