ads
ads

اعتقال الوريث الوحيد لسامسونج بتهمة التورط في فضيحة فساد

سامسونج - أرشيفية
سامسونج - أرشيفية
وكالات


أصدرت محكمة في كوريا الجنوبية مذكرة اعتقال لرئيس مجموعة سامسونج "لي جاي يونغ"، والوريث الوحيد لأكبر شركة لصناعة الهواتف الذكية في العالم، بشبهة رشوة وشهادة زور واختلاس.

وسبق أن تم توقيف "لي" في مركز للاحتجاز بعد استماع المحكمة لأقواله بشأن مزاعم باستغلال منصبه لتقديم الرشوة لـ"تشوي سونغ سيل"، الذي يعد أحد أصدقاء الرئيس، تصل إلى38 مليون دولار، مقابل حصول سامسونغ على الدعم الحكومي لعدد من مشاريعها، وترتبط هذه الفضيحة بقضية الفساد التي أدت للإطاحة بالرئيس الكوري الجنوبي "بارك جيون هاي"، في ديسمبر الماضي.

وكانت المحكمة المركزية في سيئول، رفضت في البداية طلب إلقاء القبض على "لي" في يناير، إلا أنها عدلت عن قرارها بعد أن قدم مكتب الادعاء الخاص أدلة إضافية.

وأكد لي، في جلسة استماع برلمانية في ديسمبر الماضي أنه أجرى لقاءات خاصة مع بارك، وقدم حصانا قيمته 875.500 دولار، هدية لابنة تشوي سونغ سيل، أحد أصدقاء بارك المقربين، للحصول على الدعم الحكومي في العام 2015.

وزعم الادعاء خلال جلسة الاستماع أن لي تبرع بما قيمته 3.1 مليون دولار لمؤسسة تشوي سون سيل، ونفى لي سعيه للحصول على تفضيل سياسي أو دعم حكومي مقابل الهدية.

يستدعي فريق المدعي المستقل الكورية الذي يحقق في فضيحة إساءة استغلال النفوذ، يوم غد السبت لأول مرة نائب رئيس شركة سامسونج للإلكترونيات لي جيه يونغ منذ اعتقاله فجر اليوم الجمعة.

وأصدرت محكمة سيئول المركزية مذكرة الاعتقال في حق لي لتورطه في الفضيحة التي تنطوي على الرئيسة بارك كون هيه وصديقتها تشوي سون سيل، وتعرض "لي" لـ 5 تهم بما فيها تقديم الرشوة والاختلاس وإخفاء العائدات غير المشروعة وانتهاك قانون نقل الأصول في الخارج والإدلاء بشهادة زور في جلسة الاستماع البرلمانية.

ووجه الفريق إلى "لي" التهمة بتقديم 43 مليار وون إلى تشوي في مقابل تلقى المساعدة من قبل الرئيسة بارك لتوريث حق الإدارة للمجموعة بصورة سلسة بما فيه تأييد صندوق المعاشات الوطني للدمج بين شركتي سامسونغ سي آند تي وجيئيل للصناعات التابعتين لمجموعة سامسونج في عام 2015.

وقال المتحدث باسم الفريق لي كي تشول في تنوير صحفي عقده اليوم: إنه يعتقد بأن هناك خطة لاستدعاء لي في يوم 18 من الشهر الجاري، مضيفا أنه سيعلن رسميا في وقت لاحق عن الجدول الزمني للاستدعاء.

وكان لي قد خضع مرتين للاستجواب من قبل الفريق في يوم 12 يناير الماضي و13 فبراير الجاري، لمدة تجاوزت 15 ساعة لكل مرة.

ومن جانبه، كشف الفريق عن خطته لإقامة الدعوى ضد "لي" قبل يوم 28 فبراير الجاري تزامنا مع انتهاء فترة التحقيق الأول للفريق.

ads