ads
ads

«نصاب» يستولي على 10 ملايين جنيه من رجال أعمال بـ«هذه الطريقة»

النصب على المواطنين - أرشيفية
النصب على المواطنين - أرشيفية
محمود حفني


استغل نصاب محترف شهرته في السوق، للنصب على رجال الأعمال، والاستيلاء على أموالهم بحجة تسهيل إجراءات التوريدات القادمة من الخارج، وقدرته على تهريب شحناتهم وبضائعهم بدون سداد الرسوم الجمركية أو سداد رسوم مخفضة عليها.

تلقت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، العديد من البلاغات التي تتهم، رجل أحمد يدعى أحمد محمد، 42 سنة، بالنصب عليهم والاستيلاء على أموالهم، بإيهامهم بقدرته على إنهاء الشحنات القادمة من الخارج، برسوم جمركية مخفضة أو التهرب من سداد الرسوم.

بإجراء التحريات، تبين أن المذكور، رجل أعمال وصاحب شركة توريدات في مدينة نصر، واستغل طمع العديد من رجال الأعمال، بسمعته في الأسواق من أجل النصب عليهم، من خلال إيهامهم بقدرته على إنهاء الشحنات القادمة من الخارج، بدفع رسوم جمركية مخفضة، مقابل عمولة له.

وأضافت التحريات أن المذكور، قام  بتزوير محررات رسمية منسوبة للعديد من المؤسسات الحكومية بزعم إنهاء إجراءات بعض الشحنات، إلا أنه أكد لرجال الأعمال، أنه لا يستطيع تسليمها لهم؛ إلا بعد فترة من الوقت من أجل إتمام بعض الشحنات الأخرى، وحتى لا يتم كشف الأمر، لافتة إلى أنه استولى على مبالغ مالية تصل إلى 10 ملايين جنيه من رجال الأعمال، ومن ثم اختفى وأغلق الشركة الخاصة به، ولم يعرف أحد مكان تواجده، أو كيفية الوصول إليه.

بمتابعة نشاط المذكور، تبن أنه له العديد من عناوين الإقامة، إلا أنه اختفى منها جميعًا، ولكن بمراقبة أقاربه، تبين ترددهم على إحدى الشقق السكنية بمنطقة البساتين، على الفور خرجت حملة أمنية مكبرة بقيادة العميد إيهاب الحفناوي رئيس مباحث قطاع غرب القاهرة، والعقيد محمد الشرقاوي مفتش مباحث فرقة الغرب، وداهمت الشقة وتم القبض عليه.

كما عثر داخل شقته على، 10 أوامر توريد مالية منسوبة لبعض الجهات الحكومية تفيد توريد المتهم مبالغ مالية بأسماء الشركات المجنى عليها، وكمية من خطابات نماذج متابعة منسوبة لإحدى الهيئات خالية البيانات ومعده للتزوير.

بالتحقيق مع المتهم تبين أنه عليه أحكام بـ17 سنة حبس،  واعترف أنه ابتكر هذه الحيلة من أجل الاحتيال على رجال الأعمال وأصحاب الشركات الذين لديهم شحنات في الجمارك، وعليها رسوم جمركية كبيرة من أجل تسهيله خروجها برسوم قليلة، مقابل الحصول على أموال له، من خلال إيهامهم بمعرفته بمسئولين كبار في وزارة المالية، مشيرًا إلى أنه استطاع النصب على الكثير من رجال الأعمال، وخوفًا من القبض عليه هرب وأغلق مقر الشركة الخاصة به.

 تم اتخاذ الإجراءات القانونية والعرض على نيابة أول مدينة نصر، والتي باشرت التحقيق معه، ومن ثم أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.